القائمة الرئيسية

الصفحات

اخر اخبار كوكب الصين

فوائد واضرار السيلاج وطريقة عمل السيلاج للمواشي

 فوائد واضرار السيلاج وطريقة عمل السيلاج للمواشي

"عيوب السيلاج" "فوائد السيلاج" "طريقة عمل السيلاج" "السيلاج PDF" "أنواع السيلاج" "السيلاج للدجاج" "سيلاج الذرة" طريقة تخزين السيلاج"السيلاج"" "السيلاج pdf" "الشيلاجيت" "السيلاج والدريس" "السيلاج للعجول" "السيلاج للاغنام" "السيلاج تسمين العجول" "السيلاج في مصر"
السيلاج


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اهلا وسهلا بكم في كوكب الزراعة والنباتات , سوف نتحدث اليوم عن عنصر مهم جدا وانتشر في الاونة الاخيرة بين مربيين المواشي وبالاخص الحيوانات المنتجة للحليب  او الحلاب   "السيلاج"  والذي يوفر كثيرا اثناء فترة تربية وتسمين المواشي ولانه غني ايضا ببعض المغذيات والتي تفيد الحيوانات التي تنتج الحليب ,فما هو السيلاج وكيف يتم عمل السيلاج وايضا الفوائد والعيوب التي لابد لاي مربي ان يعرفها جيدا قبل البدء في استخدام السيلاج كعلف للمواشي.

ما هو السيلاج وكيف يتم عمل السيلاج


ما هو السيلاج : السيلاج نوع من العلف يقوم مربي المواشي بإنتاجة عن طريق عملية تخمير لمادة نباتية تحت ظروف لا هوائية وحتى تصل الى مستوى التحميض ,يتم استخدام هذا العلف في تغذية الابقار والعجول والاغنام والماعز ولكن منتشر بصورة اكبر للحيوانات التي تنتج الحليب.

كيف يتم عمل سيلاج الذرة الصفراء


سيلاج الذرة الصفراء  :   هو الذرة الصفراء في صورتها الخضراء قبل ان تجف وعند وصول كوز الذرة الى النمو الكامل يتم فرمها بالكامل (السيقان والاوراق)  ثم بعد ذالك يتم كمرها في احواض اما في صورة حفرة بالارض او في احواض يتم بنائها فوق الارض ولكن مع مراعاة طريقة التكمير الصحيحة ويتم وضع العلف في صورة طبقات فوق بعضها ويغطى بمشمع  والتي يتم فيها منع دخول الاكسجين او الحرارة المرتفعة الى المركب  مع القيام بالضغط عليها جيدا وكبسها وحتى يخرج الهواء المتواجد فيها وتتخلص من الرطوبة الزائدة بها وحتى  يحدث عملية تخمير بصورة صحيحة وبعد فترة زمنية معينه يفتح عنها وتقدم للمواشي في صورة علف ولكن هناك البعض من المربيين يقومون بوضع اضافات عليها.

طريقة عمل السيلاج بصورة صحيحة والاحتياطات


 عملية تحويل الأعلاف الخضراء إلى سيلاج أماكن محصورة عن الهواء وتسمى هذه الأماكن الصوامع أو المكمورات، ويمكن أيضًا استعمال أكياس البلاستيكية.

 فترة  تخزين السيلاج في المكمورة : ينضج السيلاج في المكمورة عادة خلال 30-40 يوم وهذه المدة تتوقف على نوعية النبات المستخدم في السيلاج ولكن السيلاج لايعطى للحيوان إلا بعد مضي أكثر من ثلاثة أشهر وهنا يجب أخذ الحيطة عند فتح المكمورة أو إزالة الغطاء عنها وذلك لاحتمال وجود بعض الغازات السامة على سطحها العلوي مثل غاز ثاني أكسيد الكربون أو بعض أكاسيد النيتروجين. 

يراعى عدم إزالة الغطاء إلا بالقدر الذي يسمح فيه بإخراج كمية محدودة من السيلاج حتى لا يؤدي إلى تلفه ويفضل التغطية مرة ثانية عند الانتهاء من أخذ كمية السيلاج المخصصة لتغذية الحيوان تفادياً لعدم ضياع القيمة الغذائية منها.

انواع السيلاج 

هناك انواع متعددة من النباتات والتي تدخل في عمل السيلاج من ضمنها الاتي
  • سيلاج الذرة الرفيعة
  • سيلاج الذرة الصفراء
  • سيلاج الذرة البيضاء
  • سيلاج البقوليات
  • سيلاج البرسيم
يعتبر السيلاج خشنًا مغذيًا للحيوانات الأليفة وهو جذاب بشكل خاص لها بسبب الرائحة الناتجة أثناء التخمير.

 تشير الدراسات إلى أنه بالنسبة للأعلاف الأخرى ، فإن السيلاج إما متفوق أو لا يؤثر سلبًا على كمية الإنتاج (1 ، 2). من وجهة نظر المزارعين ، فإن إنتاج السيلاج يقدم بعض الفرص ، حيث أن المحصول يتجاوز 60 طنًا للهكتار (24.3 طن / فدان) ، مما يعطي المنتج سعراً مساوياً أو أعلى في بعض الحالات من سعر إنتاج بذور الذرة. بالإضافة إلى ذلك ، فإن قطعة الأرض .

فوائد السيلاج للمواشي ومميزات السيلاج


مميزات استخدام السيلاج كعلف : السيلاج له مميزات عديدة ولكن اهم المميزات والتي يتميز بها السيلاج هو مصدر جيد لتغذية المواشي في الاوقات الجافة والتي لا يتواجد فيها علف اخضر للحيوانات وهناك ايضا بعض المميزات الاخرى التي تتوفر في علف السيلاج.

فوائد السيلاج للمواشي

  1. هو مصدر جيد وسهل الهضم ومرتفع القيمة الغذائية
  2. الرطوبة التي يحتوي عليها السيلاج تكون طبيعية وصحية
  3. به الكثير من الفيتامينات ولانه يكون قريب جدا من العلف الطازج
  4. عملية السيلجة للنبات يقلل من هدر المواد الغذائية بشكل كبير ولا يتجاوز  من 5 الى 10%
  5. هو افضل من النبات المجفف لان النبات في حالة التجفيف يفقد حوالي 50% من القيمة الغذائية
  6. يحتاج السيلاج الى اماكن صغيرة للتخزين
  7. لا يوجد مخاطر للحريق على عكس العلف الجاف والمعرض للحريق بسهولة في اي وقت

النظرية العلمية لعمل السيلاج وكيف يتكون

  1.  يتم استخدام الأكسجين المحتجز في العلف في غضون ساعات قليلة بواسطة الكائنات الحية الدقيقة الهوائية.
  2.  تزيد البكتيريا اللاهوائية (العصيات اللبنية) من 2000 إلى 4000 حتى 1 مليار لكل جرام من السيلاج في وقت مبكر جدًا من العملية.
  3.  السكريات هي الغذاء الرئيسي لبكتيريا التخمير اللاهوائية ، ولكن البنتوسان والنشا تستخدم أيضًا بدرجة صغيرة. 
  4.  الأحماض العضوية الرئيسية المتكونة هي اللاكتيك ، الخليك ، السكسينيك ، وأثر فورميك .
  5.  تخمر السيلاج الضعيف يكسر الكثير من البروتين والأحماض الأمينية N لتكوين أشكال أمونيا أقل قابلية للهضم .

اضرار السيلاج السيئ على المواشي 


يجب الحذر عند القيام بعملية تصنيع السيلاج ان تتم بصورة صحيحة لان الاخطاء التي قد تحدث اثناء عملية التكمير قد تؤدي في النهاية الى مخاطر صحية كبيرة جدا على الحيوان والانسان ,السيلاج هو اكثر العناصر التي من الممكن ان ينشط بها سموم بكتيرية وتكون مصدر اساسي لاصابة المواشي بالامراض او حالات تسمم ,لذالك يجب الحيطة والسيلاج على الرغم من انه مصدر تغذية جيد ولكن هناك اضرار كبيرة قد يسببها استخدام سيلاج من مصدر غير جيد او تم تخزينه بصورة سيئة.

المخاطر الصحية للسيلاج على المواشي


اضرار السيلاج: أولاً ، المخاطر المرتبطة بالنمو والتمثيل الغذائي للكائنات الدقيقة غير المرغوب فيها أثناء الانزلاق ، بما في ذلك
  1.  C. botulinum 
  2.  B. cereus 
  3.  L. monocytogenes 
  4.  E. coli المنتجة لسموم الشيغا ، 
 هناك مخاطر اخرى مثل  السموم الموجودة في أنسجة النبات عند الحصاد والتي قد تنجو من العملية التالية. 

المخاطر الكيميائية المرتبطة بتخمير العلف غير المرغوب فيه 

بما في ذلك الغازات النيتروجينية ، ومستويات حمض الزبد المرتفعة ، والأمينات الحيوية.

المخاطر الميكروبية في السيلاج

من اضرار السيلاج ايضا بعض انواع الميكروبات والتي تنشط وتؤثر بشكل كبير جدا على الكائن الحي ومن اشهر هذة الميكروبات 

كلوستريديوم البوتولينوم

أنواع المطثيات هي موجبة الجرام ، وتلزم البكتيريا اللاهوائية المكونة للجراثيم. تتطلب المطثيات قيمًا عالية نسبيًا للأس الهيدروجيني (> 4.5) ، وتركيز رطوبة عالي للأعلاف (> 70٪) ، ونشاط مائي مرتفع (من 0.952 إلى 0.971) للنمو ؛ وبالتالي ، يتم تثبيطها في السيلاجات إذا أدى التحمض السريع إلى خفض الرقم الهيدروجيني إلى 4 أو أقل في غضون 3 أيام ( Muck et al. ، 2003). يختلف الرقم الهيدروجيني الحرج الذي يمنع نمو المطثيات باختلاف محتوى رطوبة النبات (الشكل 1). لذلك ، فإن العوامل التي تؤهب النبات لتركيزات عالية من الرطوبة عند الحصاد أو بعد ذلك أو التي تؤخر انخفاض الرقم الهيدروجيني أثناء حدوث ذلك يمكن أن تساعد في نمو المطثيات. تعد قدرة التخزين المؤقت للمحصول المتسلسل عاملاً مهمًا في تطور المطثيات ، حيث أنه كلما زادت سعة التخزين المؤقت ، يجب إنتاج المزيد من حمض اللاكتيك لتحقيق الرقم الهيدروجيني الحرج لمنع نمو المطثيات. تمت مناقشة المخاطر المرتبطة بإنتاج حمض الزبد عن طريق المطثيات في القسم الفرعي لحمض الزبد في قسم المخاطر الكيميائية أدناه.

المصادر
https://www.sciencedirect.com/topics/agricultural-and-biological-sciences/silage
https://wikifarmer.com/what-is-silage-and-how-to-produce-it/
https://www.sciencedirect.com/science/article/pii/S002203021830328X


كلمات بحث مرتبطة
"عيوب السيلاج" "فوائد السيلاج" "طريقة عمل السيلاج" "السيلاج PDF" "أنواع السيلاج" "السيلاج للدجاج" "سيلاج الذرة" طريقة تخزين السيلاج"السيلاج"" "السيلاج pdf" "الشيلاجيت" "السيلاج والدريس" "السيلاج للعجول" "السيلاج للاغنام" "السيلاج تسمين العجول" "السيلاج في مصر"
reaction:

تعليقات