القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار[LastPost]

شاهد بـ الفيديوهلع كورونا وتأثيرة السلبي على الاقتصاد المحلي في استراليا

هلع كورونا وتأثيرة السلبي على الاقتصاد المحلي لدول اوربا.

خلو المحلات التجارية من البضائع نتيجة هلع المواطن الاوربي

للأسف نتيجة الانتشار السريع لفيروس كورونا في دول اوربا كانت الحكومات مجبرة انها تاخد اجراءات سريعة تواكب سرعة انتشار الفيروس وكان ضمن القرارات السريعة هو الانتقال السريع والمفاجئ للسيناريو الثالث لمواجهة الكوارث العالمية وكان اهم هذة القرارات هو فرض حظر التجوال والتزام المنازل وفرض عقوبات صارمة على من يخالف .
كتير من الحكومات كانت شايفة ان ده حل فوري وسريع للحد من انتشار الفيروس لكن كان هناك كارثة اخرى في انتظارهم ونتيجة ضيق الوقت مفكروش فيها ولا عملوا حسابها .وهي رد فعل الشعوب التابعة لهذة الحكومات ورد الفعل التلقائي مع هذا القرار الصادم.

تأثير قرار السيناريو الثالث على دول اوربا لمواجهة الكوارث العالمية

صراع واشتباكات على ورق التواليت في دول اوربا


نزلت الشعوب قبل تنفيذ القرار وعملت هجوم مباغت على المحلات التجارية والاسواق وقاموا بشراء البضائع والمأكولات والاحتياجات المنزلية الازمة طوال فترة فرض الحظر.
المصيبة الكبيرة انه نتيجة الهلع كانت عملية الشراء هيسترية لدرجة ان بعض الدول زي استراليا وايطاليا فرغت اسواقهم من اغلب البضائع والاحتياجات المنزلية .

سلوك المواطن الاسترالي والايطالي مع السوق نتيجة الهلع

ازدحام الاسواق بالمواطنون الاوربيون بالرغم من فرض حظر التجوال

كل مواطن في هذة الدول تحول منزلة الى سوق تجاري ممتلئ لاخره بكمية بضائع تكفي حي سكني كامل لمدة شهور.حتى تطور الامر بحدوث نزاعات على ورق التواليت بين المواطنين وكان كل يوم اقسام الشرطة في دول اوربا تستقبل حالات اشتباكات بين المواطنين سببه ورق الحمام .
#النتائج
ارتفعت اسعار البضائع  اضعاف , فهذا الوضع كان بمثابة  فرصة ذهبية للتجار بجمع اكبر قدر من الاموال .. وقدروا يستغلوا هلع الشعوب كنقطة ضعف لرفع اسعار السلع.

ماذا يحدث لو تم نفس السيناريو في دول العالم الثالث بدون دراسة كافية

طيب اية الفرق بين شعوب العالم الثالث وبين الشعوب الاوربية وهل لو وصلنا للسناريوا الثالث وحبينا ننفذة بدون دراسة النتائج ماذا سوف يحدث .؟.
اكبر مشاكل بتقابل دول العالم الثالث في الوقت الحالي ان الاقتصاد المحلي بيعتمد اعتماد كلي على الاستيراد وطوال الفترات الاخيرة كان هناك شبه توازن بين حجم البيع والاستيراد  في دول العالم الثالث.
يعني بمعني اوضح كان الاستيراد المستمر مفتوح والبضائع بيتم ضخها بصورة مستمرة للأسواق وبمجرد نفاذ البضائع من الاسواق ومتطلبات الحياة كان يتم ضخ غيرها .

لكن في ظل هذة الازمة الساحقة وبعد التشديدات الامنية على المطارات وغلق جميع الدول لحدودها .
سوف تكون دول العالم الثالث  امام كارثة وضربة موجعة للأقتصاد المحلي اذا تم اتخاذ قرار السيناريو الثالث لا قدر الله .

هل يؤثر الانعزال العالمي على دولة الصين .؟.

الصين هي الحصان الكبير الرابح في هذة المباراة العالمية لاسباب كتير جدا
الصين هي الدولة الوحيدة على مستوى العالم اللي تقدر تنفذ الانعزال الكلي عن كوكب الارض نتيجة الاكتفاء الزاتي .
السوق المحلي الصيني كفيل لوحدة انه يضخ مليارات الدولارات يوميا للحكومة الصينية في حالة انعزالها عن كوكب الارض
الانتاج الصيني اليومي لجميع متطلبات الحياة يكفي احتياجات نصف الكرة الارضية وليس شعوب الصين فقط .
للأسف منذو ايام كان الجميع ينادي بمقاطعة البضائع الصينية
لكن امام هذا الاختبار الحقيقي سوف ينهار العالم اذ قامت الصين بعزل نفسها

شاهد بالفيديو هلع مواطنين في استراليا اثناء التسوق بعد قرار فرض الحظر





هل اعجبك الموضوع :

تعليقات